استمرار التظاهرات في محافظة الناصريه، وناشطون يؤكدون ان لاثقة بالوعود الحكومية | أنكيدو بريس
استمرار التظاهرات في محافظة الناصريه، وناشطون يؤكدون ان لاثقة بالوعود الحكومية
  • الثلاثاء, يناير 12th, 2021
حجم الخط

إثر استمرار قمع عناصر الأمن للتظاهرات الشعبية التي تجددت ليل أمس الاثنين، في مدينة الناصرية، مركز محافظة ذي قار، جنوبي العراق، واستمرار حملات الاعتقال التي تطاول الناشطين، يتجه المشهد بالمحافظة المتوترة الى التصعيد، في وقت أكد فيه ناشطون أن الوعود الحكومية لا تنهي التظاهرات.

وتشهد مدينة الناصرية ارتباكا وعدم استقرار، وسط انتشار أمني مشدد قرب ساحة الحبوبي (الساحة الرئيسة للتظاهرات) وفي الشوارع المؤدية إليها.

وارتفع عدد الذين تم اعتقالهم خلال الأيام الماضية إلى 72 ناشطا ومتظاهرا، وفقا لعضو مفوضية حقوق الإنسان علي البياتي، الذي أكد استمرار عمليات الاعتقال بين المتظاهرين والناشطين في محافظة ذي قار، داعيا كافة الأطراف إلى التهدئة وضبط النفس وتغليب لغة الحوار بدلاً من لغة العنف والعمل معا للحفاظ على أمن المحافظة وحقوق ابنائها.

وتحاول الحكومة احتواء المشهد في المحافظة، من خلال اتصالات تجريها مع ناشطين في تنسيقيات التظاهر، الذين أكدوا بدورهم أن الحكومة لا تعطي سوى الوعود من دون تنفيذ.

ووفقا للناشط، ستار الخيكاني، فإن “الحكومة تطلق لنا وعودا من جانب وتقمع التظاهرات من جانب آخر”، مبينا لـ”العربي الجديد”، أن “الحكومة تواصلت بشكل مباشر مع عدد من الناشطين في المحافظة، ووعدتهم بإطلاق سراح المعتقلين، والسيطرة على أمن المحافظة، وإنهاء حملات الاغتيال، مقابل إنهاء التظاهرات”.

وأوضح الخيكاني أن “الوعود الحكومية لم تتجسد على أرض الواقع، إذ أن حملات الاعتقال والاغتيال مستمرة، بينما لم نشهد إطلاق سراح أي من الناشطين”، مؤكدا أن “الحكومة تريد إنهاء التظاهرات عن طريق تلك الوعود، إلا أننا سنواصل تظاهراتنا وسنصعّد، حتى تلبية المطالب المشروعة”.

وأشار إلى أن “التظاهرات ستتجدد اليوم وغدا وبعد غد وستستمر، كما أن المحافظات الأخرى تساندنا وتدعمنا، حتى تحقيق المطالب”، داعيا الحكومة إلى “تنفيذ وعودها فورا، في حال أرادت وقف التظاهرات”.

المصدر العربي الجديد

مواضيع قد تعجبك

أترك تعليق

إستفتاء جاري حاليا

بحث في الموقع

ما رأيك فى إنطلاقة إنكيدو بريس

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

عالم وعلم