اللجنة المالية، الخلافات بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم لم تحل لغاية اللحظة”، وقد تدفع لتأجيل التصويت على الموازنة | أنكيدو بريس
اللجنة المالية، الخلافات بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم لم تحل لغاية اللحظة”، وقد تدفع لتأجيل التصويت على الموازنة
  • الإثنين, فبراير 8th, 2021
حجم الخط

تفاؤل في ارتفاع أسعار النفط عالمياً بعد وصوله إلى نحو 60 دولاراً للبرميل الواحد، الأمر الذي يسهم في معالجة العجز الحاصل في الموازنة العراقية، يقابله تشاؤم بسبب عدم التوصل لحلول بين حكومتي بغداد وأربيل ما يدفع نحو تأجيل التصويت على الموازنة في وقت تبرز الحاجة لسرعة إغلاق هذا الملف، والاستعداد للانتخابات المقبلة المقررة عقدها في شهر تشرين الأول المقبل.

وفي الوقت الذي يؤكد فيه عضو اللجنة المالية في مجلس النواب، أحمد حمة رشيد، أن ارتفاع أسعار النفط سيسهم في سد العجز الحاصل في الموازنة، فأنه يشير إلى أن الخلافات بين بغداد وأربيل لم تنتهِ لغاية اللحظة.

ويقول رشيد في حديث لـ السومرية نيوز، إن “زيادة كل دولار على برميل النفط يزيد من إيرادات العراق حوالي مليار دولار أي ترليون واربعمئة وخمسين مليار دينار عراقي، وهذا يسهم في معالجة العجز الحاصل في الموازنة”.

وبشأن الخلافات بين المركز والإقليم، أوضح رشيد أن “الخلافات بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم لم تحل لغاية اللحظة”، لافتاً إلى أن “اللجنة المالية تنتظر ما يتوصل إليه الطرفان خلال الأيام المقبلة”.

وعن سبب عدم التوجه نحو الدستور لإزالة العوائق بين الطرفين، يرى أن “المشكلات بين بغداد وأربيل لا يمكن حلها عبر الدستور لكونه كتب بعجالة وفيه مواد تحتاج لإعادة النظر”.

أما فيما يتعلق بموعد إقرار الموازنة، فقد رجح عضو اللجنة المالية، أن “تقر خلال الأسبوع المقبل”.

متابعة Nargis Al Shabib

مواضيع قد تعجبك

أترك تعليق

إستفتاء جاري حاليا

بحث في الموقع

ما رأيك فى إنطلاقة إنكيدو بريس

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

عالم وعلم